القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر المواضيع

معايير المحاسبة الدولية و الإبلاغ المالي

 

تجاوبا مع التوسع و التطور و التبادل التجاري بين مختلف الدول العالم،انطلقت بعض الجهود و المحاولات لوضع أسس دولية لمهنة المحاسبة الدولية و التي أدت تدريجيا إلى نشوء ما يعرف بمعايير المحاسبة الدولية والإبلاغ المالي الدولي(IAS/IFRS) التي تهدف إلى توفير قاعدة واحدة لقراءة القوائم المالية لمختلف الشركات.

نشأة معايير المحاسبة الدولية: 

     لقد نشأة معايير المحاسبة الدولية بمراحل عدة وذلك من خلال تنظيم مؤتمرات عبر دول العالم.

مؤتمرات محاولات وضع معايير المحاسبة الدولية: بدأ الاهتمام المتزايد في سن و وضع القوانين وقواعد المحاسبة الدولية من قبل بعض

الهيئات و هذا بداية القرن الماضي,حيث لم يكن هناك قواعد مشتركة عالمية يتم تطبيقها  وكانت كل هيئة في العالم تضع قواعد محاسبة خاصة بها ترى أنها تتلاءم مع مفاهيمها المحاسبية.

    حيث بدأت محاولات وضع المعايير على المستوى الدولي بعقد المؤتمرات الدولية للمحاسبة  و سنعرض أهمها فيمايلي:

1)-المؤتمر المحاسبي الدولي الأول:عقد هذا المؤتمر سنة 1904 في سانت لويس ولاية ميسوري بالولايات المتحدة الأمريكية,وذلك تحت رعاية اتحاد جمعيات المحاسبين القانونيين الأمريكيين قبل تأسيس مجمع المحاسبين الأمريكيين في عام1917 وتركزت النقاش فيه حول إمكانية توحيد قوانين المحاسبة  بين الدول.

2)-المؤتمر المحاسبي الدولي الثاني:عقد هذا المؤتمر سنة 1926 في أمستردام و كان النقاش فيم مكملا لأفكار المؤتمر الأول.

3)-المؤتمر المحاسبي الدولي الثالث:انعقد هذا المؤتمر بنيويورك في عام 1929 حيث عرضت فيه ثلاث أبحاث حول:

-الاستهلاك و المستثمر.

-الاستهلاك و إعادة التقويم.

-السنة التجارية أو الطبيعية.

4)-المؤتمر المحاسبي الدولي الرابع:و الذي انعقد في عام 1933 وذلك بلندن حيث شهد مشاركة 49 منظمة محاسبية عينت 90 مندوبا عنها بالإضافة إلى حضور 79 زائرا من الخارج،وبلغ عدد الذل المشاركة 22 دولة منها بنيوزلندا،استراليا و بع ض الدول الأفريقية التي شاركت لأول مرة.

5)-المؤتمر المحاسبي الدولي الخامس:عقد في برلين سنة 1938 وذلك بمشاركة 320 وفدا فضلا عن 250 مشاركا من باقي دول العالم.

6)-المؤتمر المحاسبي الدولي السادس:عقد هذا المؤتمر سنة 1952 في لندن بإنجلترا وذلك بحضور 2510 عضوا من بينهم 1450 منظمة من المنظمات التي رعت المؤتمر في بريطانيا و 196 من دول الكومنولث و الباقي من 22 دولة أخرى.

7)-المؤتمر المحاسبي الدولي السابع:أنعقد هذا المؤتمر بأمستردام سنة1957 ،وشارك فيه 104 منظمة محاسبية من 40 دولة،وحضره 1650 زائرا من الخارج و 1200 عضوا من البلد المضيف.

8)-المؤتمر المحاسبي الدولي الثامن:تم عقده بنيويورك في سنة 1962 ،حيث شهد حضور 1627 عضوا من الولايات المتحدة الأمريكية إضافة إلى حضور 2101 من دول الأخرى،وسجل مشاركة 83 منظمة يمثلون 48 دولة،وطرح فيه 45 بحثا.

9)-المؤتمر المحاسبي الدولي التاسع:تم انعقاده بالعاصمة باريس في فرنسا سنة 1967.

10)-المؤتمر المحاسبي الدولي العاشر:و الذي انعقد عام 1972 بحضور 4347 مندوبا من 59 دولة.

11)-المؤتمر المحاسبي الدولي الحادي عشر:تم عقده  بميونيخ ألمانيا الاتحادية سنة 1977 بحضور مندوبين يمثلون ما يزيد عن 100 دولة من دول العالم. 

12)-المؤتمر المحاسبي الدولي الثاني عشر:انعقد بالمكسيك سنة 1982 .

14)-المؤتمر المحاسبي الدولي الرابع عشر:و الذي عقد سنة 1992 الوليات المتحدة الأمريكية،ونقش فيه موضوع دور المحاسبين في اقتصاد شامل،وشهد المؤتمر مشاركة 106 هيئة محاسبية من 78 دولة و حضور 2600 مندوب من مختلف دول العالم،و كانت مشاركة الدول العربية ممثلة بوفد من دول لبنان،سوريا،الكويت،مصر و المملكة العربية 
السعودية،وهذا تحت رعاية الإتحاد الدولي للمحاسبين(IFAC)،و للإشارة هذا المؤتمر كان في ضيافة ثلاث منظمات محاسبية أمريكية وهي :

-مجمع المحاسبين الأمريكيين(AICPA).

-جمعية المحاسبين الإداريين(IMA).

-جمعية المراجعين الأمريكيين(IIA)
15)-المؤتمر المحاسبي الدولي الخامس عشر:انعقد بالمكسيك سنة 1997.

16)-المؤتمر المحاسبي الدولي  السادس عشر:تم عقده بهونكونغ سنة 2002 ونقش فيه حوالي90 موضوعا،وتدرجت موضوعاته في حوارات ساخنة من شمولية و أخلاقية المهنة إلى أثر اقتصاد المعرفة على اقتصاد المحاسبة.

17)-المؤتمر المحاسبي الدولي السابع عشر:انعقد هذا المؤتمر في اسطنبول سنة 2006 وجاء شعار المؤتمر تحت تحقيق النمو و الاستقرار الاقتصادي العالمي،و مساهمة المحاسبة في تطوير الأمم و استقرا أسوق رأس المال في أنحاء العالم،ودور المحاسبيين في عملية التقييم في المشروعات.

    من خلال المؤتمرات السابقة الذكر و كنتيجة للضغوطات المتزايدة من مختلف الأطراف المشاركة فيها من مستخدمي القوائم المالية، مساهمين، دائنين، مستثمرين، نقابات واتحادات تجارية، منظمات دولية و جمعيات حكومية أقرت عن تشكيل منظمات استهدفت وضع المعايير الدولية و تهيئة المناخ اللازم لتطبيقها ومن أهم هذه المنظمات نجد:

-الإتحاد الدولي للمحاسبين(IAFC).

- لجنة معايير المحاسبة الدولية(IASC).

-لجنة ممارسة التدقيق الدولي(IAPC).

مفهوم المعيار المحاسبي: 

يمكن تعريف المعيار المحاسبي بأنه مقياس أو نموذج أو مبدأ أساسي يهدف إلى تحديد أساس الطريقة السليمة لتحديد، قياس، عرض و الإفصاح عن عناصر القوائم المالية تأثير العمليات و الأحداث والظروف على المركز المالي للمنشأة و نتائج إعمالها،ويرتبط المعيار المحاسبي عادة بعنصر محدد من عناصر القوائم المالية مثل معيار الأصول الثابتة أو نتائج أعمالها مثل معيار الإيرادات أو بنوع من أنواع العمليات مثل معيار الاستثمار في الوراق المالية أو الأحداث أو الظروف التي تؤثر في المركز المالي للمنشاة والفرع نتائج أعمالها مثل معيار الأمور الطارئة و الأحداث اللاحقة لتاريخ الميزانية العمومية.
مجلس معايير المحاسبة الدولية(IASB): تكلل الاتفاق الذي جمع بين الجمعيات  و المعاهد المهنية الرائدة في كل من استراليا، كندا، فرنسا، ألمانيا، هولندا، اليابان، مكسيكو، المملكة المتحدة، ايرلندا و الولايات المتحدة الأمريكية إلى تأسيس لجنة معايير المحاسبة الدولية(IASC) في 29 جوان 1973 و التي كلفت بإعداد و نشر معايير المحاسبة الدولية و تدعيم قبولها و التقيد بها وكذلك تعزيز العلاقة بينها وبين الإتحاد الدولي للمحاسبين(IFAC) ،حيث قامت بإصدار41 معيارا محاسبيا دوليا و هذا كهدف رئيسي للجنة التي تعتبر ذات مسؤولية و أهلية و التي تصدر باسمها بيانات في أصول المحاسبة الدولية.
    و مع مرور الوقت اكتسبت اللجنة اعترافا واسعا ما جعل العديد من الجمعيات و الهيئات  المهنية تلتحق بهاو خاصة الهيئات التي كانت عضوا في الإتحاد الدولي للمحاسبين،وفي سنة 2000 تم إعادة هيكلتها و تغيير تسميتها إلى مجلس المعايير المحاسبة الدولية(IASB) ،والذي قام هو الأخر بإعادة صياغة  وحذف بعض المعايير بحيث أصبحت 31 معيارا فقط و هذا حسب حاجة المحاسبة كما أصبح المسؤول الأول عن إصدار معايير المحاسبة الدولية.

دور مجلس معايير المحاسبة الدولية(IASB):

    لهذا المجلس العديد من الأدوار من بينها:

-العمل بجهد من أجل تضييق نطاق الاختلافات عن طريق السعي لإحداث نوع من التوافق و التنسيق بين التشريعات و معايير المحاسبة و الإجراءات المتعلقة بإعداد و عرض البيانات المالية.

-يقوم بإعداد البيانات المالية التي يسعى من خلالها إلى تحقيق و تلبية الاحتياجات المشتركة لمعظم الموظفين و هذا راجع إلى أن المستخدمين يقومون باتخاذ قرارات اقتصادية من أمثلتها:

-تقييم  أداء الإدارة و مدى وفائها بمسؤوليتها تجاه المساهمين.

-تقيم درجة الأمان المتعلقة بالموال المقترضة من قبل المنشاة.

-إعداد و استخدام الإحصاءات المتعلقة بالدخل القومي.

-اتخاذ الإجراءات المنظمة لأنشطة المنشآت.

-تجسيد السياسات الضريبة.
أعضاء مجلس معايير المحاسبة الدولية(IASB) و مهامهم: يعمل مسئولو المجلس على ضرورة تغيير هيكله و هيئة تسييره كما شعروا انه يعاني من عدم ممارسة نشاطه بكل أريحية وهذا من اجل مواجهة التحديات الجديدة التي بفاعلية.

  و في هذا الصدد تم تحديد الشكل القانوني لهذه الهيئة باعتبارها (مؤسسة fondation)،  حيث يتم اختيار الأعضاء من قبل لجنة التعيين(trustees)،و تتشكل هذه الهيئة من (19) إداريا و يشترط في تركيبة الأعضاء أن تكون ممثلة للأسواق المالية العالمية،والتنوع في الصول الجغرافية و المهنة وذلك حسب التوزيع التالي:

-06 أعضاء من أمريكا الشمالية.

-06 أعضاء من أوربا.

-04 أعضاء من آسيا.

-03 أعضاء من كل المناطق الجغرافية بشرط احترام التوازن الجغرافي الكلي.

      كما أن 05 أعضاء من بين 19 عضوا يتم تعيينهم من قبل الفدرالية الدولية للمحاسبين (IFAC) شريطة التعاون مع لجنة التعيين و احترام التوازن الجغرافي،وأن عضوين من بين الخمسة لابد اختيارهم من الشركات أو المسيرين للشركات المحاسبية الدولية الرائدة،و الثلاث الباقين يتم اختيارهم بالتشاور مع هيئات دولية تمثل معدي و مستخدمي القوائم المالية و الجامعيين بعضو واحد عن كل فئة.

     يتم تعيين الإداريين لمدة ثلاث سنوات قابلة للتجديد مرة واحدة ، ويتمثل دورهم في:

-جمع الأموال اللازمة لسير نشاط الهيئة.

-أعدد ونشر التقرير السنوي عن النشاط متضمنا القوائم المالية المراجعة و أولويات السنة القادمة.

-تعيين أعضاء كل من مجلس (BOAND)،(IFRIC) و(SAC).

-تقييم إستراتيجية و فعالية (IASB) و(IASC- FONDATION) سنويا.

     و تصب مهام مجلس معايير المحاسبة الدولية(IASB) في:

-إعداد، نشر و تعديل معايير المحاسبة الدولية.

-نشر مذكرات الإيضاح حول مشاريع معايير المحاسبة الدولية.

-إعداد إجراءات معالجة التدخلات(COMMANTAIRES).

-تشكيل كل أنواع اللجان الاستشارية المتخصصة لإبداء رأيها حول المشاريع المهمة.

-القيام بالدراسات في الدول المتقدمة و الناشئة للتأكد من قابلية المعايير المحاسبية الدولية للتطبيق في محيط متباين و متنوع.

1)-أهداف مجلس معايير المحاسبة الدولية(IASB):يسعى المجلس لتحقيق أهدافه وهي:

 -صياغة و نشر معايير المحاسبة الدولية ذات النفع العام الواجب التقييد بها لدى عرض القوائم المالية وتعزيز قبولها و التقييد بها في جميع أنحاء العالم.

-العمل بشكل عام على تحسين و تناغم المعايير و الإجراءات المحاسبية و الأنشطة المتعلقة بعرض القوائم المالية.

2)-انجازات مجلس معايير المحاسبة الدولية(IASB):لقد حقق المجلس العديد من انجازات منها:

- اصدار41 معيارا محاسبيا يتعامل مع مواضيع تؤثر في القوائم المالية للمؤسسات و تم تعديلها لتصبح 31 معيار،كما اصدر إطارا لإعداد وعرض القوائم المالية ليساعد في:

• تطوير معايير محاسبية دولية مستقبلية و المعايير المحاسبة الصادرة.

•تشجيع اتساق التعليمات و المعايير المحاسبية و الإجراءات المتعلقة بعرض القوائم المالية من خلال توفير أساس لتقليل اختيارات المعالجة المسموح بها في معايير المحاسبة الدولية.

-قام أيضا بكثير من التحسينات و بزيادة تناسق الواصل المالي حول العالم و يتم استخدامها:

•كأساس للمتطلبات الوطنية المحاسبية  لكثير من البلدان.

•كأساس دولي في البلدان التي تطور متطلبات خاصة بها(بما في ذلك البلدان الصناعية الرئيسية  و عدد متزايد من السواق الصاعدة كالصين وبلدان عديدة في أسيا و أوروبا).

•في البورصات الأسهم و السلطات المنظمة التي تسمح للشركات الأجنبية أو المحلية  بعرض قوائمها المالية بموجب المعايير المحاسبية الدولية.

•من قبل عدد متزايد من الشركات نفسها. 

عرض قائمة معايير المحاسبة الدولية(IAS):  

    لقد أصدرت لجنة معايير المحاسبة الدولية 41 معيارا إلا أنها سويت في إطار سياسة التحسين المستمر؛ حيث تم إعادة صياغة بعض المعايير و صل عددها بعد ذلك  في سنة 2008 إلى 31 معيارا فقط نافذ المفعول،و فيما يلي قائمة المعايير المحاسبية الدولية:

- المعيار (IAS1):عرض البيانات المالية.

- المعيار ( IAS 2):المخزون.

- المعيار ( IAS 7):بيانات التدفق النقدي.

- المعيار ( IAS 8):السياسة المحاسبية والتغيرات في التقديرات المحاسبية و الأخطاء.

- المعيار ( IAS10):الأحداث بعد تاريخ الميزانية العمومية.

- المعيار ( IAS11):حقوق الإنشاء.

- المعيار ( IAS12):ضرائب الدخل.

- المعيار (IAS 14):تقديم التقارير حول القطاعات.

- المعيار ( IAS 16):الممتلكات والمصانع والمعدات.

- المعيار ( IAS 17):عقود الإيجار.

- المعيار ( IAS 18):الإيراد.

- المعيار ( IAS 19):منافع الموظفين.

- المعيار ( IAS 20):محاسبة المنح الحكومية و الإفصاح عن المساعدات الحكومية.

- المعيار ( IAS 21):آثار التغيرات في أسعار صرف العمولات الأجنبية.

- المعيار ( IAS 23):تكاليف الاقتراض.

- المعيار ( IAS 24):الإفصاحات عن الأطراف ذات العلاقة.

- المعيار ( IAS 26):المحاسبة و التقرير عن برامج منافع التقاعد.

- المعيار ( IAS 27):لبيانات المالية المودة والمنفصلة.

- المعيار ( IAS28):المحاسبة والاستثمارات في المنشآت الزميلة.

- المعيار ( IAS 29):التقرير المالي في الاقتصاديات ذات التضخم المرتفع.

- المعيار ( IAS 30:الإفصاحات في البيانات المالية للسلوك والمؤسسات المالية المشاﻬة.

- المعيار ( IAS 31):الحصص في المشاريع المشاركة.

- المعيار ( IAS 32):الأدوات المالية، الإفصاح والعرض.

- المعيار ( IAS 33):حصة السهم من الأرباح.

- المعيار ( IAS 34):التقارير المالية المرحلية.

- المعيار ( IAS 36):انخفاض قيمة الأصول.

- المعيار ( IAS 37):المخصصات والتزامات، الأصول المحتملة .

- المعيار ( IAS 38):الأصول غير الملموسة.

- المعيار ( IAS 39):الأدوات المالية، الاعتراف والقياس.

- المعيار ( IAS 40):الاستثمارات العقارية.

- المعيار (  IAS 41):الزراعة.

عرض قائمة المعايير الدولية إعداد التقارير المالية(IFRS):            

     أصدر مجلس معايير المحاسبة الدولية IASB منذ علم2001 ثمانية معايير دولية لإعداد التقارير المالية الدولية IFRS وهذه المعايير هي:  

- المعيار(1 IFRS ):تبني المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية لأول مرة.

- المعيار(IFRS 2):الدفع على أساس الأسهم.                                                              

-المعيار(3 IFRS):اندماج منشآت الأعمال.

-المعيار(IFRS 4): عقود التأمين.

-المعيار(IFRS 5): الأصول غير المتداولة المحتفظ ﻬا برسم البيع والعمليات المتوقعة.

-المعيار(IFRS 6): اكتشاف واستغلال الموارد المعدنية.

-المعيار(IFRS 7): الأدوات المالية: الإفصاحات.

-المعيار(IFRS 8  ): معلومات حسب المهن.

reaction:

تعليقات